تعرف على 7 أكلات شعبية في تركيا قبل أن تغادرها

شارك:

تعرف على 7 أكلات شعبية في تركيا قبل أن تغادرها



تتعدد الأكلات والحلويات التركية بسبب المزيج الشرقي الغربي الذي وقع على تركيا من أيام السلطنة العثمانية، وحتى يومنا الحاضر، فمن الممكن أن تشم رائحة طعام الشام، واليونان، وبلاد الفرس والأندلس في المطبخ التركي.
ومن خلال التجارب الشخصية والمعايشة اليومية للأتراك، أستطعت الوصول لأكثر الأكلات الشعبية التي يتميز وينفرد بها الأتراك، والتي يجب أن يتعرف عليها كل من زار تركيا في شرقها وغربها شمالها وجنوبها.
وما يميز هذه الأكلات بساطة تحضيرها، وسعرها الزهيد، وتوافق جميع فئات المجتمع على لذتها وتفضيلها. وهي كالتالي:
1- الكفتة النية "تشي كوفته"
تعود الكفتة النية وكما يقال في بعض القصص والحكايات إلي مدينة "أورفا"، وإلى زمن سيدنا ابراهيم وحكايته مع النمرود، فعندما جمع النمرود جميع الحطم والأخشاب في تلك المنطقة لحرق سيدنا ابراهيم، كان نسوة المنطقة يبحثون عن الأخشاب فلا يجدونها، فابتكرت أحداهن هذه الكفتة النية، حيث كانت تخلط اللحم بالبرغل والفلفل الحار وتقوم بعجنهم بقطع من الأحجار.
ومع مرور الزمن أستمر الأتراك بعجن اللحم مع البرغل والفلفل الأحمر الحار، وقبل العديد من السنوات اقتصر عمل الكفتة النية على البرغل، والبطاطس المسلوقة، والفلفل الأحمر، والأسود الحار، مع الإستغناء عن اللحم لما قد يسبب بعض الأمراض بسبب عدم طهي اللحم.
وتعتبر الكفتة النية في يومنا الحاضر من أكثر الأكلات الشعبية وجودًا وانتشارًا في المدن التركية، كما أن سعرها يتناسب مع كافة شرائح المجتمع التركية، حيث أن الطبق أو السندويش منها لا يتجاوز العشر ليرات تركية.
2- إسكندر كباب
إسكندر كباب هي أحد أشهر الأكلات في المناطق الشمالية الغربية لتركيا وخصوصا مدينة بورصا، ويعود سبب التسمية إلي إسكندر أفندي الذي أقام في تركيا في القرن التاسع عشر، وقد أصبحت تراثًا وإرثًا لأحفاد إسكندر في مدينة بورصا التركية.
تتكون من شرحات من اللحم وصلصة البندورة، وتوضع فوق قطع من الخبز، كما يوضع في هذا الطبق القليل من اللبن وشرحات من البندورة والفليفلة الخضراء، وتسكب الزبدة الساخنة على الطبق بينما أنت جالس على مائدة الطعام حسب الرغبة، ويتراوح سعرهذا الطبق ما بين 15-30 ليرة تركية.
3- كوكوريتش
وهي أكلة بلقانية أو تركية أسيوية، وهي مشهورة في كل من تركيا وألبانيا واليونان وأرمانيا، وكل هذه البلدان تسميها بهذا الأسم مع الاختلاف البسيط بالأحرف.
تتكون من أمعاء الماعز، أو الخراف، تنظف جيدًا بالماء وتنقع بالليمون والخل والملح والثوم والفلفل وزيت الزيتون، وبعد ساعات من النقع تلف على سيخ كسيخ الشاورما، ويتم شواؤها على نار هادئة فوق الفحم عادةَ، وتقدم كسندويش مع السلطة ، ويتراوح سعر السندويش ما بين 3-10 ليرات تركية.
4- السميت
يعود السميت إلى أيام الإمبراطورية العثمانية إلى القرن الرابع عشر، وهو مشهور أيضًا في كل من مقدونيا وبلغاريا وصربيا. ويعتبر السميت من اشهر وأكثر ما يأكل الأتراك في وجبات إفطارهم.
ويتكون من خبز مرشوش ببذور السمسم عادة، ويقدم مع الشاي، ويقوم البعض بوضع أو دهن الجبن في داخل قطعة السميت.









وقد تلاحظ الاختلاف في شكل السميت بين مدينة تركية وأخرى، ففي أنطاكيا تجد قطعة السميت كبيرة يتراوح قطرها ما بين 20-24 سنتمترًا  وفي مدن أخرى قد تراه مجدولا ومحمصًا بشكل جيد.
ويستهلك الأتراك يوميا بحسب بعض الإحصاءات 2.5 مليون قطعة سميت. ويجذب السميت جميع فئات الشعب التركية لمذاقه الرائع، وسعره البسيط، حيث يتراوح سعر قطعة السميت من 0.5-2  ليرة تركية في معظم أنحاء تركيا.
5- "الدونير" أو الشاورما التركية
ويعود تاريخ الدونير إلى القرن الثامن عشر للإمبراطورية العثمانية، حيث كانت تأخذ الشكل الأفقي بالشوي خصوصا في مدينة أرض روم .
وتتكون من سيخ من اللحم الأحمر، أو الدجاج، والذي ممكن أن يصل وزنه في بداية النهار إلى أكثر من50 كيلوغرام  وسمي بالدونير "”döner وهي كلمة أتت من فعل الدوران"dönmek"، لأن هذا السيخ يستمر بالدوارن من صباحه الباكر وحتى المساء، وتتعدد طرق تقديم هذه الوجبة وعادة ما تكون على شكل سندويش، أو على شكل طبق مليء بالأرز والسلطة، كما ويتراوح سعر السندويش أو طبق الدونيرمن 3- 20 ليرة تركي وذلك بالاعتماد على المطعم والمدينة ونوع اللحم المقدم.
6- البوريك
ويعود تاريخ وجود فطائر البوريك إلي مطابخ الإمبراطورية العثمانية، ويقول البعض أنها تعود إلي العصور الرومانية القديمة، وتنتشر فطائر البوريك في تركيا وبلاد الشام والبلقان ودول شمال أفريقيا وأرمينيا وإيطاليا والعديد من الدول الأخرى.
وتعد فطائر البوريك من عائلة المعجنات المخبوزة، ويمكن أن تصنع من مختلف أنواع العجين، كما وتتعدد أنواعها فمنها المحشي بالجبن أو باللحم أو بالبطاطس والسبانخ، وعادة ما تقدم مع كأس من الشاي التركي المخمر جيدًا، ويتراوح سعر الكيلوغرام الواحد منها ما بين 10-30 ليرة التركية بالاعتماد على اختلاف الحشوة اللتي بداخلها.
7- الكِسر
يعتبر طبق الكسر وهو طبق جانبي من أحد الأطباق المشهورة في تركيا، وخصوصا الجزء الجنوبي منها، ويعود أصلها لمدينة مرسين التركية.
وهي عبارة عن طبق جانبي من عائلة السلطات، يتكون من البرغل الذي يحمص قليلا على النار، مع صلصة البندورة، ويمزج مع الفلفل الأحمر الحار مع زيت الزيتون، وبعد التحميص يخلط بأنواع مختلفة من الخضروات كالبصل الأخضر، والبقدونس، وقطعات من الخس، ويعصر عليه الليمون، والقليل من أصنص الرمان الحامض.
ويعتبر الكسر من أكثر السلطات توفرا في المطابخ التركية لرخص مكوناته وسهولة تحضيره.
هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!


ليست هناك تعليقات